الثلاثاء، 20 سبتمبر، 2011

زوجة تعود من الموت وتستنجد بضابط فى مقبرة مظلمة

نقل برنامج "مصر الجديدة" على قناة الحياة 2، واقعة مثيرة تعرض لها ضابط شرطة بمركز مطاى بمحافظة المنيا، حين كان يعاين موقع مقبرة دفن فيها رجل زوجته بعد ضبطها مع عشيقها فى فراش الزوجية، وقتلها انتقاما لشرفه.

وروى النقيب أحمد صالح رئيس مباحث شرطة مطاى لمعتز الدمرادش، تفاصيل الواقعة التى بدأت بزوج ضبط زوجته فى أحضان عشيقها، فطعن عشيقها وخنق زوجته، ثم دفن الجثة فى إحدى المقابر، وحين ذهب الضابط مع القاتل لمعاينة مكان الدفن، فوجئ بجثة الزوجة تمسك برجله وتقول له: إلحقنى قبل ما أموت.

وتبين أن الزوجة لم تلفظ أنفاسها الأخيرة بعد طعنها من الزوج الذى ظن أنها قتلت، وأنها تظاهرت بالموت حتى انتظار المعاينة من الشرطة، وتم نقل الزوجة للمستشفى وتولت النيابة التحقيق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق